يضم الجناح عدداً من الشركات العالمية “المسعود” تستعرض حلول الطاقة والصناعة والاستدامة في ” أديبك 2022″

0 50

 

أبوظبي: 2 نوفمبر 2022

تشارك ” المسعود” في فعاليات مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي للبترول” أديبك 2022″ الذي انطلقت فعالياته يوم الإثنين 31 أكتوبر ويستمر إلى 3 نوفمبر الجاري، حيث حرصت على الاستمرار بالمشاركة في هذا الحدث الدولي منذ انطلاقته.

وتعتبر هذه المشاركة الأكبر ل” المسعود” من حيث مساحة وحجم الجناح المشارك، وعدد الأقسام والشركات العالمية المنضوية تحت مظلته.

وقال السيد هاني التنير، الرئيس التجاري لمجموعة المسعود في تصريح صحفي على هامش المشاركة بالمعرض:” تكتسب مشاركتها في الدورة ال23 للمعرض أهمية كبيرة، حيث نشارك في جناح يعتبر الأكبر للشركة في هذا الحدث الدولي الهام، وتتواجد تحت مظلتنا 9 شركات عالمية متخصصة في خدمات المعدات والصيانة والتوريد وغيرها، اضافة الى نشاطات متخصصة ضمن المجموعة”.

واستعرض التنير الشركات العالمية المشاركة والمنضوية تحت مظلة ” المسعود” في المعرض، و من ضمنها شركة ” بي بي في” الإيطالية التي تقوم بتصنيع وصلات مطاطية مخصصة لتطبيقات النفط والغاز والتطبيقات الصناعية، وشركة ” كيه أس سيرفيسز” التابعة لشركة ” كيه أس بي” الألمانية لصناعة المضخات التي تتحالف معها ” المسعود” وتربطها بها علاقة تعاون منذ الثمانينيات، حيث تقوم بصيانة وإعمار المضخات والصمامات، بينما تعمل شركة ” كوارتز اليك” لخدمة المتطلبات العالمية في صيانة وإصلاح المولدات والأنظمة ذات الجهد المتوسط و العالي من مركزها في أبوظبي، وامتداداً للمنطقة والقارات المجاورة، إلى جانب مشاركة شركة ” اس اند دبليو” الكورية التي تصمم وتصنع مجموعة واسعة من الصمامات للنفط والغاز والصناعة، بما فيها الاستخدامات المتخصصة.

حلول الطاقة المختلفة

وذكر أن قسم الطاقة بمجموعة المسعود – الذي ينشط في توفير حلول الطاقة المختلفة- سيسلط الضور على نمو العلاقات التاريخية مع شركة “نيديك ليروي سومر” الفرنسية الرائدة في هندسة وتصنيع أنظمة ومحركات كهربائية وتطبيقاتها، وشركة “شرودال سيركور” الألمانية المتخصصة في تصميم وبناء الصمامات لتطبيقات النفط والغاز والصناعة.

وكشف ان الشركة ستطلق خلال فعاليات ” أديبك 2022″ تحالفاً جديداً مع مجموعة سعودية رائدة في مجال التصنيع والخدمات، منها خدمات أرض الموقع لحقول النفط والغاز وفقاً لمعايير بيئية عالمية.

وكشف التنير عن مشاركة عدد من أقسام ” المسعود” في المعرض ومنها قسم تأجير معدات المواقع والمولدات، وقسم تصنيع الحديد الذي جرى تأسيسه مؤخراً والمتخصص بالصناعات الحديدية ويتعاون مع شركات النفط والدفاع المدني، وقسم المشاريع والخدمات الهندسية التابع للمجموعة.

خطط مستقبلية

وأوضح التنير أن ” المسعود” ماضية في خططها دوما لزيادة الخدمات ذات القيمة المضافة، وتقديم خدمات ما بعد البيع، وتفهم احتياجات العملاء، بالإضافة إلى تعزيز التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، وزيادة حجم الخدمات.

وقال:” نتجه خلال الفترة المقبلة للتركيز خلال نموناعلى الاستدامة التي تركز عليها مختلف الشركات، حيث نسعى لزيادة حلول الاستدامة، وتحقيق الأهداف المتمثلة في خفض الانبعاثات الكربونية والحفاظ على البيئة، اتباعاً لتوجيهات الهيئات والمؤسسات الحكومية المعنية بهذا الأمر”.

الصناعة

وأشار التنير إلى تركيز ” المسعود” على قطاع الصناعة ضمن توجهات الحكومة الرشيدة لزيادة مساهمة القطاع الصناعي في الاقتصاد الوطني، موضحاً أن المجموعة بصدد إجراء تعديل بأحد مواقعها لإطلاق 4 منشآت تصنيع في مجالات مختلفة منها الاستدامة والطاقة النظيفة وتصنيع الحديد.

وذكر ان المجموعة تحرص على إطلاق منتجات تحمل شعار” صنع في الإمارات” خلال الفترة القادمة حيث تتعاون مع شركات عالمية في مجال الصناعة والتجميع المحليين بما يتماشى مع خطط الحكومة، والتركيز على الصناعة المحلية لمنتجات الحديد والنفط والغاز، والتطبيقات الصناعية والتوجه نحو الخدمات في الموقع.

منتجات مستدامة

واستعرض التنير المنتجات الجديدة المستدامة للمجموعة في الطاقة المتجددة والمياه والصرف الصحي، توليد الطاقة الكهربائية، النفط والغاز والبتروكيماويات، الزراعة، الخدمات البحرية، الصناعة، موضحاً أن ” المسعود” تستهدف هذه المنتجات والخدمات لتحقيق الاستدامة سواء في قطاع الطاقة والمرافق أو النفط والغاز، والعمل على تحديث استراتيجيات المجموعة وعلاقاتها بما يتماشى مع أهداف دولة الإمارات العربية المتحدة بشأن الاستدامة.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.