دبي: سفر نيوز

أعلنت شركة ريد اكزبيشينز العالمية، الشركة المنظمة لمعرض سوق السفر العربي أن نسخة 2022 من معرضها السنوي، ستركز على مستقبل صناعة السفر والسياحة الدوليين والتحديات المحتملة والفوائد للحصول على صناعة مرنة ما زالت تتأقلم مع الوضع الطبيعي الجديد.
هذا وقد سيطرت جائحة كوفيد-19 على حياتنا منذ شهر مارس 2020 ومازالت مستمرة ومنتشرة لحد الآن في أجزاء كثيرة من العالم، ومع ذلك وعلى الرغم من أن صناعة السفر والسياحة الدولية قد تعلمت من التجارب السابقة وتكيفت في بعض الحالات تقريباً بسلاسة تامة إلا أن لدينا الآن فرصة مثالية للتطلع إلى مستقبل صناعتنا.
وبهذه المناسبة، قالت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط: “إن التفكير كثيرًا في الماضي الذي سبق تفشي الجائحة لن يكون مثمرًا بالضرورة، وخاصةً لأن العديد من معايير الصناعة والمواقف الاجتماعية قد تمت إعادة ضبطها بالكامل منذ ذلك الحين”.
وأضافت كورتيس قائلة: “مما لا شك فيه أن الابتكار من خلال إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والواقع المعزز والواقع الافتراضي والاتصال المحسن بشكل عام سيغير وجه صناعتنا بشكل كبير، ومع ذلك فهناك تحديات أخرى يجب أن نتصدى لها معًا ومشاركة أفضل ممارسات الصناعة، إذ تشمل هذه القضايا تغير المناخ والتحديات الاجتماعية الأوسع نطاقاً، فضلاً عن مواقف أصحاب المصلحة تجاه المساواة في الصحة والتعليم والفرص الاقتصادية، لا سيما في المجتمعات التي نعمل فيها”.
الآن في عامه التاسع والعشرين، سيتم انعقاد النسخة الحية من المعرض بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي ودائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي من الفترة الممتدة من الأحد 8 مايو إلى الأربعاء 11 مايو 2022 على أرض مركز دبي التجاري العالمي، كما سيتم إقامة نسخة افتراضية للحدث مرة أخرى على غرار نسخة 2021 من المعرض في الأسبوع التالي في يومي الثلاثاء 17 والأربعاء 18 مايو 2022.
ستشمل أبرز فعاليات نسخة 2022 قمم الوجهات التي ستسلط الضوء على أسواق المصادر الرئيسية السعودية وروسيا والصين والهند بالإضافة إلى انعقاد فعالية ترافيل فورورد، التي ستجمع نخبة من المتحدثين الرئيسيين رفيعي المستوى بالإضافة إلى مجموعة من أبرز خبراء التكنولوجيا على مستوى العالم لمدة أربعة أيام على مسرح ترافيل فورورد، حيث ستتاح الفرصة لالتقاء الموردين والمندوبين من مختلف أنحاء الشرق الأوسط وخارجه بهدف تعزيز توجهات تكنولوجيا السفر وتقديم رؤى رائدة حول أحدث التقنيات والاتجاهات التي ستشكل بلا شك مستقبل السفر والسياحة وفعاليات التواصل السريع للمؤثرين الرقميين والمنتديات المخصصة للأسواق الرئيسية للمنطقة وانعقاد منتدى أرايفال دبي الذي يجتمع فيه أبرز المتخصصين في قطاع السفر والسياحة والضيافة من جميع أنحاء العالم لاستكشاف الجيل القادم من الاتجاهات والابتكارات للأنشطة السياحية ضمن الوجهة الواحدة.

سيستضيف معرض سوق السفر العربي 2022 أيضًا مؤتمرات قمة مخصصة على المسرح العالمي، سيتم تسليط الضوء فبها على قطاعات الطيران والفنادق والسياحة الرياضية وسياحة التجزئة وندوة خاصة للاستثمار في قطاع الضيافة، كما ستشارك مرة أخرى رابطة سفر الأعمال العالمية، المنظمة الرائدة في مجال سفر الأعمال وتجارة الاجتماعات في العالم في فعاليات معرض سوق السفر العربي، حيث ستقدم رابطة سفر الأعمال العالمية أحدث محتوى سفر للعمل والبحث والتعليم لدفع عجلة التعافي والانتعاش ودعم النمو في سفر الأعمال.
هذا وسيشكل مرة أخرى معرض سوق السفر العربي 2022 جزءاً أساسياً من أسبوع السفر العربي، الذي سيقام على مدى 10 أيام ويتم فيه انعقاد المعارض والمؤتمرات وجلسات الإفطار والجوائز وإطلاق المنتجات وفعاليات التواصل.

ونظرًا للقيود العالمية على السفر والقيود الاجتماعية فقد شهدت النسخة الحية من المعرض عام 2021 حضور أكثر من 21600 شخص من 110 دولة مختلفة، كما تم تسجيل حوالي 30790 ملفًا شخصيًا لحضور النسخة الافتراضية من المعرض وتم عقد ما يقرب من 20 ألف اجتماع افتراضي وجهاً لوجه وكان هناك أكثر من 6600 مشاهدة للمؤتمر.

الجدير بالذكر بأن معرض سوق السفر العربي، الفعالية العالمية الرائدة للسفر في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، قد استقبل ما يقرب من 40 ألف شخص في نسخة 2019 بمشاركة 150 دولة.