أبوظبي:سفر نيوز

من قصر الإمارات في أبوظبي كشفت شركة السيارات الرياضية الفاخرة الإيطالية “فرنجيفنتو أوتوموبيلي”، علامة السيارات الرياضية الإيطالية الفاخرة التي تنحاز كلياً نحو المحركات الهجينة والكهربائية، عن سيارتها الرياضية فائقة الأداء “فرنجيفنتو أسفاني دياتشي دياتشي”، التي تمثّل تحفة هندسية معاصرة تقدم لعشاق السيارات الرياضية الفارهة خيارات تعديل شخصية غير مسبوقة.

وتجمع سيارة فرنجيفنتو الرياضية الفائقة، التي يعني اسمها الحرفي “قاطع الرياح”، بين الأداء الرياضي المتفوق والميزات الصديقة للبيئة فيما تمنح عشاقها حرية إجراء تعديلات شخصية نوعية على تصميمها وشكلها الخارجي. وتجسّد السيارة الجديدة أفكار ثلاثة من مبدعي تصاميم السيارات الإيطالية الفاخرة هم باولو منشيني، وجورجيو بيرولو، وكارلو بيرولو. وهي ترسي معياراً جديداً في تصميم السيارات فائقة الأداء باستخدامها أحدث ما توصلت إليه تقنيات الديناميكية الهوائية لأعلى مستويات الانسيابية جنباً إلى جنب مع أرقى مستويات الراحة وتناغم التصميم والأداء.

وقال الدكتور عبدالله راوح، سفير علامة فرنجيفنتو في دولة الإمارات: “سيارة فرنجيفنتو أسفاني دياتشي دياتشي هي أفضل تكريم للصناعة الإيطالية الفاخرة أبدعها ثلاثة من أكثر الأسماء احتراماً في قطاع تصنيع السيارات المتفوقة. وخبراتهم الممتدة لعقود وشبكة علاقاتهم المتميزة في مجال صناعة السيارات الفاخرة اجتمعت لإنجاز سيارات الأحلام الإيطالية الرياضية الفاخرة.”

 

وأضاف: “هذه فرصة استثنائية لتسليط الضوء على الإبداع التكنولوجي وفرادة التصميم الذي تمثله فرنجيفنتو. وهذا النموذج يجسد خبرات 50 عاماً في الصناعة الإيطالية، وينطلق بها نحو المستقبل. وهدفنا التعريف بعلامة فرنجيفنتو كاسم يمثّل تفوّق التصميم والأداء في سوق الإمارات الأفضل عالمياً في تقدير الإبداع في هذا القطاع.”

وتوفر فرنجيفنتو خيارات غير مسبوقة لتعكس الشخصية المتفردة لصاحبها، وذلك من خلال خبرات أهم الفنانين الإيطاليين واستخدام المواد المبتكرة والمتقدمة مثل الألياف الكربونية. ويمكن لمن ينشدون هذه التحفة الهندسية الاختيار من طيف واسع من الجلد الطبيعي الوثير، وإضفاء تصاميمهم الخاصة عليه. كما يتوفر للعملاء من خلال برنامج فرنجيفنتو التصميمي، الذي يحاكي برامج التصميم الشخصي لليخوت الفاخرة، لعب دور أساسي في اتخاذ قرارات تصميم الشكل الخارجي والمقصورة الداخلية للسيارة.

واعتبر كارلو بيرولو، أحد أعضاء الثلاثي الإبداعي الذي أنجز تصميم السيارة الفائقة، أنها تمثل عملاً فنياً فاخراً يأخذ موقعه بشكل مثالي في مشهد الحداثة والفخامة بدولة الإمارات، حيث البحث الدائم عن التميّز والريادة.

ويمتلك جيورجيو بيرولو، أحد مصممي السيارة الفائقة الأداء، خبرة 20 عاماً في مجال التصميم مع علامات عالمية لامعة في قطاع صناع السيارات مثل فيراري ومكلارين.

ويتخصص باولو منشيني وأسرته في هندسة وتطوير وتصنيع السيارات منذ 50 عاماً على مدى جيلين كاملين، وقد عمل مع علامات فاخرة عالمية في مجال صناعة السيارات مثل “أستون مارتن”، و”لامبورغيني”، و”زغاتو”، و”أبارث”، و”بورشه”.

ويمثل إطلاق السيارة الإيطالية الرياضية فائقة الأداء من أبوظبي التي استضافت مؤخراً سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 تأكيداً على المكانة المحورية للإمارات كوجهة عالمية لأحدث الابتكارات والإبداعات الهندسية، خاصة في مجال المحركات الهجينة والكهربائية، والمركبات التي تستشرف تكنولوجيا المستقبل.