لندن: سفر نيوز

 

ستحلّق طائرة رولز رويس الكهربائية بالكامل، روح الابتكار، في السماء لأول مرة في الأسابيع المقبلة، حيث نعمل على تحقيق رقم قياسي عالمي بسرعة مستهدفة تبلغ 300+ ميل في الساعة (480+ كيلومتر في الساعة). سيكون هذا المشروع المثير للاهتمام خاليًا من انبعاثات الكربون ولدعم هذا الابتكار الرائد ستقدم جاكوار لاند روفر سيارات جاكوار آي-بيس (I-PACE) الكهربائية بالكامل والخالية من الانبعاثات الكربونية كمركبات سحب ودعم.

وقد تم بناء الطائرة بواسطة برنامج أكسيل ACCEL))، وهو اختصار لمفهوم “تسريع كهربة الطيران” ويتضمن المشروع شركاء رئيسيين من بينهم شركة ياسا (YASA) المنتجة للمحرك الكهربائي ووحدة التحكم، وشركة إليكتروفلايت (Electroflight) الناشئة. ويتم توفير نصف تمويل المشروع من قبل معهد تكنولوجيا الفضاء ATI))، بالشراكة مع إدارة الطاقة التجارية والاستراتيجية الصناعية (BEIS) وهيئة الابتكار البريطانية (Innovate UK). ويواصل فريق أكسيل ابتكاراته مع الالتزام بإرشادات التباعد الاجتماعي الصادرة عن حكومة المملكة المتحدة وغيرها من الإرشادات الصحية الأخرى.

من جهته، قال روب واتسون، مدير شركة رولز رويس للمحركات الكهربائية: “تعدّ شركتا رولز رويس وجاكوار لاند روفر من روّاد الصناعة في المملكة المتحدة الذين يركزون على تطوير التكنولوجيا الكهربائية في قطاعاتهم الخاصة. ويسعدنا أن تقوم جاكوار لاند روفر بإعارتنا سيارات آي-بيس لمساعدتنا في محاولة تطوير أسرع طائرة كهربائية بالكامل في العالم. من المهم بالنسبة لنا أن يظل برنامج أكسيل خالياً من انبعاثات الكربون وسيتم دعم ذلك من خلال توفير سيارات كهربائية بالكامل للدعم الأرضي “.

وتتميز طائرة روح الابتكار بنظام دفع كهربائي يوفر طاقة تزيد عن 500 حصان مع حزمة بطاريات الأكثر كثافة في الطاقة على الإطلاق تم تجميعها لطائرة حيث توفر طاقة كافية لتزويد 250 منزلًا بالوقود أو السفر من لندن إلى باريس بشحنة واحدة. وتستخدم سيارة آي-بيس محركين كهربائيين بإجمالي 394 حصانًا مع طاقة يتم توفيرها بواسطة بطارية ليثيوم أيون متطورة بقدرة 90 كيلو واط في الساعة تتميز بوجود 432 خلية جيبية. ومن قبيل الصدفة، يمكن لسيارة آي-بيس أن تقطع نحو 292 ميلاً (WLTP) بشحنة واحدة – وهي بالضبط المسافة البرية من لندن إلى باريس.

وقال راودن جلوفر، المدير العام لشركة جاكوار لاند روفر في المملكة المتحدة: “تعدّ آي-بيس (I-PACE) سيارة رائدة بالفعل؛ فعندما تم إطلاقها في عام 2018، كانت أول سيارة دفع رباعي فاخرة تعمل بالكهرباء بالكامل في العالم، مما أدى إلى ترسيخ مكانة جاكوار كشركة رائدة في مجال استخدام الكهرباء لتشغيل السيارات ووضع العلامة التجارية على مسار أن تصبح كهربائية بالكامل بحلول عام 2025. يسعدنا أن ندعم شركة رولز رويس البريطانية الرائدة وفريقهم في إطار طرحهم طائرة “روح الابتكار” الطيران الكهربائي لعرضها للعموم من خلال هذه المحاولة لتحقيق السرعة القياسية المذهلة التي تبلغ 300 ميل في الساعة “.

ويعتبر مشروع أكسيل جزءاً من رحلة رولز رويس نحو تمكين القطاعات التي نعمل فيها من الوصول إلى صافي انبعاثات كربونية صفرية بحلول عام 2050. وسنستخدم تكنولوجيا مشروع أكسيل ونطبقها على المنتجات في السوق. وسنوفر مجموعة من المحركات وإلكترونيات الطاقة والبطاريات لقطاعات الطيران العام والتنقل الجوي في المناطق الحضرية وطائرات الركاب الصغيرة. وفي سياق مماثل، تساعد تجارب فريق جاكوار ريسينغ فورمولا إي في حلبات السباق في إحداث تحسينات في العالم الحقيقي على سيارات جاكوار الكهربائية على الطرقات. وقد جاء العديد من أعضاء فريق مشروع أكسيل من خلفيات عمل مرتبطة بفورمولا إي (Formula E).

وتلتزم كلاً من رولز رويس وجاكوار لاند روفر بالتخلص من انبعاثات الكربون ضمن عملياتهم. وقد خفضت رولز رويس انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المرتبطة بالعمليات والمرافق إلى النصف منذ عام 2014، ونحن نسير على الطريق الصحيح لتحقيق هدف 2030 المتمثل في صافي انبعاثات كربونية صفرية من العمليات. ولقد التزمنا أيضًا بضمان توافق منتجاتنا الجديدة مع صافي انبعاثات صفرية بحلول عام 2030، وستكون جميع المنتجات متوافقة مع صافي الانبعاثات الصفرية بحلول عام 2050. كما تهدف جاكوار لند روفر إلى تحقيق صافي انبعاثات كربونية صفرية عبر سلسلة التوريد والمنتجات والعمليات بحلول عام 2039.

ويعدّ مشروع أكسيل سلسلة من المشاريع الرائدة لشركة رولز رويس. وهو أول مشروع لرولز رويس يستخدم تعويضات الكربون لجعل البرنامج بأكمله حيادي انبعاثات الكربون.