خليفة المحيربي: عقارات الامارات الأفضل عالمياً في العام 2022

0 3

أبوظبي:  سفر نيوز 

أكد خليفة سيف المحيربي رئيس مجلس إدارة شركة الخليج العربي للإستثمار أن عقارات الامارات تعتبر الأفضل عالمياً من حيث الطلب والاسعار، موضحاً ان  القطاع العقاري في الدولة سيحافظ على قوته ومتانته في العام 2023 مع ظل مواصلة الطلب ونجاح شركات التطوير العقاري من بيع ما يقارب 50% من الوحدات السكنية في المشاريع الجديدة خلال ساعات معدودة من طرحها. 

وأوضح المحيربي أن القطاع العقاري سيحافظ على قوته و الثقة التي يتمتع بها عالميا بفضل توجيهات و دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة – حفظه الله- و جهود القيادة الرشيدة والمسؤولين الذين يحرصون على نمو وتطور القطاع العقاري والمكانة العالمية التي نجح في تحقيقها. 

وذكر المحيربي أن شركات تطوير عقاري في الدولة قد نجحت في اطلاق مشاريع عقارية نوعية، وتمكنت من بيع كامل وحداتها خلال يوم واحد، مشدداً على ان قطاع العقارات بالدولة ما يزال يتمتع بالجاذبية والثقة والقوة. 

وأفاد أن القطاع العقاري في العام 2022 قد حقق اداءا ايجابياً فاق التوقعات من حيث المبيعات والاقبال على الشراء والتملك، إلى جانب اطلاق شركات التطوير لمشاريع جديدة نجحت في بيعها خلال ساعات معدودة. 

وذكر المحيربي في رد على خبراء ومحللين توقعوا حدوث ركود في القطاع العقاري بشكل خاص والاقتصاد العالمي بشكل عام في العام 2023 أن اقتصاد الامارات ما يزال يحافظ على قوته ومتانته، وذلك بفضل مبادرات الدولة الاقتصادية والحزم المتنوعة التي أعلنت عنها القيادة الرشيدة مما عزز من قوة الاقتصاد الوطني وقدرته على الصمود في وجه أي ظروف اقتصادية صعبة.  

وقال المحيربي:” كيف يمكن لهؤلاء ان يحكموا على الاقتصاد العالمي بشكل عام بالركود في ظل مواصلة اقتصادنا تحقيق مزيد من النمو، حيث يتوقع البنك الدولي أن يواصل اقتصاد دولة الإمارات انتعاشه مع ارتفاع عائدات النفط والتعافي التدريجي للقطاعات غير النفطية بما يعزز مكانة الإمارات كأحد أسرع الاقتصادات في استعادة مستويات ما قبل جائحة “كوفيد -19”.  

وأضاف:” وبحسب توقعات البنك الدولي، يقدر نمو الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة 4.1% في العام 2023، مع نمو الناتج النفطي بنسبة 2.7% والناتج غير النفطي بنحو 4.7%.”.  

وأعرب المحيربي عن توقعاته أن يواصل القطاع العقاري زخمه وقوته في العام 2023 ، خاصة مع مواصلة الطلب على شراء وتملك العقارات في الامارات، وتحقيق العقار لعوائد مناسبة تحقق ارباحاً جيدة للمستثمرين ورجال الاعمال.  

وذكر ان العام 2023 سيشهد اطلاق مزيد من المشاريع الجديدة من قبل شركات التطوير والاستثمار العقاري في مختلف إمارات الدولة، مشيراً إلى أن العقارات في كل من أبوظبي ودبي سيكون عليها الاقبال الأكبر من قبل المستثمرين والمستخدمين النهائيين، بفضل توفر عوامل الأمن والاستقرار والثقة في اطلاق الاعمال ومزاولة النشاط الاقتصادي، وقدوم مزيد من العائلات والمستثمرين الى الدولة بغرض الإقامة والعمل.  

وأفاد أن القوانين والتشريعات إلى جانب المبادرات والحزم الاقتصادية قد لعبت دوراً هاماً في تعزيز جاذبية القطاع العقاري في الدولة لتكون عقارات الامارات الأكثر جاذبية عالمياً.  

  

ترويج عقارات الامارات عالمياً  

وكشف المحيربي عن وجود خطط لترويج عقارات الامارات عالمياً عبر تنظيم معارض وفعاليات في عدد من العواصم والمدن العالمية، لاستعراض المشاريع العقارية التي تحتضنها الدولة ، ومميزات التملك والاستثمار والإقامة في الدولة، والفرص التي توفرها للمقيمين والمستثمرين، وما تتمتع به من خدمات ومرافق متطورة وبنية تحتية حديثة.  

وذكر ان من شان هذه الخطط الترويجية العالمية للمشاريع العقارية في الدولة ان تدفع السوق العقاري في الامارات للنمو والانتعاش وتسجيل مبيعات وتداولات قياسية في العام 2023 استمراراً للاداء الإيجابي الذي حققه القطاع في العام 2022.  

  

وقال المحيربي:” إن عقارات الامارات تعتبر الأفضل عالمياً من حيث جاذبيتها ومميزاتها ونوعيتها، حيث نجحت عقارات الامارات في استقطاب المستثمرين من مختلف الجنسيات ممن يفضلون شراء وتملك العقارات لدينا، حيث أصبحت الدولة الوجهة الأفضل للاسثتمار العقاري عالميا”.  

وأضاف:” إن سوق الامارات العقاري بشكل عام قد سجل تداولات عقارية قوية للغاية مما عكس قوة ومتانة قطاع العقارات، الامر الذي يبشر بان يواصل هذا القطاع أداؤه الإيجابي خلال العام القادم”.  

وتطرق المحيربي على وجود عقارات قد شهدت عمليات تصحيح سعري في بعض المناطق، بينما ارتفع الطلب و الأسعار على عقارات في مناطق أخرى، مشيراً على ان الطلب ما يزال يفوق العرض في الدولة في الوقت الراهن مع وجود ارتفاع في أسعار العقارات في بعض المناطق خاصة في جزيرة السعديات في إمارة أبوظبي.  

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.