د. ماجدة العزعزي: يوم المرأة الإماراتية مناسبة للإحتفاء بالنجاحات والإنجازات التي تحققت في مختلف القطاعات

0 16

 أبوظبي: سفر نيوز 
 
أكدت الدكتورة ماجدة العزعزي رئيس مجلس إدارة شركة إم جلوري القابضة أن يوم المرأة الإماراتية يعتبر مناسبة غالية على قلوب الإماراتيات للإحتفاء بالنجاحات والإنجازات التي حققنها في مختلف القطاعات، ومن بينها القطاع الإقتصادي، حيث كان لهن دور كبير في الإسهام بالتنمية الإقتصادية للدولة. 
 
وقالت الدكتورة العزعزي في تصريح صحفي بهذه المناسبة والتي تحمل شعار ” المرأة طموح واشراق الخمسين” الذي اطلقته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (ام الإمارات) :” لقد ساهم الدعم والتشجيع الذي أولته القيادة الرشيدة للمراة الإماراتية في تمكينها لتكون شريكاً فاعلاً للرجل في بناء وتطوير وتنمية الدولة في مختلف القطاعات والمجالات، كما منحتها الثقة عبر تواجدها في المناصب القيادية في مجلس الوزراء أو المجلس الوطني وغيرها من المؤسسات والدوائر والهيئات والشركات الحكومية وغير الحكومية، مما ساهم في أن تكون لها بصمتها وتواجدها المشرف، وتأثيرها الواضح”. 
وأضافت بالقول:”رغم تأثيرات الجائحة، إلا ان المرأة الإماراتية العاملة في القطاع الإقتصادي قد واصلت عملها في تطوير قدراتها وإمكانياتها للتكيّف مع الظروف الإستثنائية، والعمل على تحويل التحديات إلى فرص للإستفادة منها، والسعي الدؤوب والمتواصل لتطوير آليات عملها وتنمية قدراتها في الفضاء الرقمي، مما مكّنها من تجاوز تأثيرات الجائحة ، بل والسعي لبحث مزيد من فرص النمو والتوسع في ظل المؤشرات التي تفيد بسرعة تعافي الإقتصاد الوطني للدولة بفضل مبادرات وحوافز القيادة الرشيدة”. 
وشدّدت على أهمية أن تعزز المرأة الإماراتية من تواجدها في القطاع الخاص، والتوجه للقطاعات الإبداعية والابتكارية، وتطوير الأعمال بما يواكب التطورات الإقليمية والعالمية، من خلال الإهتمام بالثورة الصناعية الرابعة وما تحويه من ذكاء اصطناعي، واقتصاد رقمي وتطور تكنولوجي داعم لقطاعي الصناعة والأعمال.  
وتابعت الدكتورة ماجدة العزعزي حديثها بالقول:” يعتبر يوم المرأة الاماراتية مناسبة هامة لاستعراض إنجازات ومكاسب المرأة الإماراتية، حيث أثبتت قدرتها وجدارتها في مختلف المجالات والقطاعات مما أهّلها لتصبح شريكاً مهم لشقيقها الرجل في مسيرة التنمية والعمل على النهوض بدولتنا الحبيبة في مختلف القطاعات والمجالات” . 
واختتمت بالقول:” إننا سعداء لوجودنا في وطن معطاء داعما للمرأة الإماراتية في مختلف القطاعات، و إن ما بلغناه من نجاح و تصدّر في مؤشرات التنمية الإقتصادية العالمية يأتي نتاج التخطيط الإستراتيجي المدروس والمستشرف للمستقبل، عليه يجب أن نحرص على أن نكون مساهمين في منظومة بناء وتنمية هذا الوطن ولتحقيق مزيد من النمو والتقدم خلال السنوات الخمسين القادمه. 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.