( المستقبل للاستثمارات العربية) يطلق اليوم “أسبوع الاستثمارات الخليجية الجزائرية”

0 37

 

دبي: سفر نيوز

في بادرة تستهدف تعزيز دور الإعلام الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط، أطلق ) منتدى المستقبل للاستثمارات العربية)، ” FF2020AI”، الصادر عن مجموعة مجلة استثمارات الإماراتية، (أسبوع الاستثمارات الخليجية الجزائرية)، تواكباً واحتفاء بانعقاد الدورة الواحدة والثلاثون للقمة العربية التي ستعقد اليوم الثلاثاء، في الجزائر، حيث يعد الأسبوع كمنصة إعلامية تستهدف الترويج لفرص الاستثمار في الجزائر في قطاعات التنمية المستدامة، وإلقاء الضوء واستقطاب اهتمامات المستثمرين في دول مجلس التعاون الخليجي والمستثمرين من باقي الدول العربية لدعم والمساهمة في تعزيز مسيرة التنمية المستدامة للاقتصاد الجزائري الأكثر ثراء بالفرص والمقومات الاستثمارية، توكباً مع رسالة منتدى المستقبل للاستثمارات العربية وغاياته العليا، بدعم وتعزيز التقارب بين المستثمرين من الدول العربية.

مقومات واعدة للاقتصاد الجزائري

بدوره قال الخبير الاقتصادي والإعلامي العربي محمد شمس الدين، مؤسس ورئيس منتدى المستقبل للاستثمارات العربية ” FF2020AI”، ومجموعة مجلة استثمارات الإماراتية، إننا اليوم نشهد انعقاد الدورة الواحدة والثلاثون للقمة العربية في بيت العرب الثاني، وهو جمهورية الجزائر الشقيقة والتي نعتز كعرب بتاريخ نضال أبناءها وبما يتواكب مع التزام منتدى المستقبل للاستثمارات العربية، وأهدافه المعلنة بشحذ وتوجيه خطط المسثمرين والمؤسسات الاستثمارية العربية والخليجية بصفة خاصة للاستفادة من المقومات الاقتصادية الهائلة في الجزائز، إن كان على صعيد الاستفادة من الموارد الطبيعية، أو على صعيد الاستفادة من التشريعات التي تقدمها السلطات الاقتصادية الجزائرية والجاذبة للاسثتمارات الأجنبية والعربية.

وأضاف شمس الدين بالقول، لعله من المناسب أن نرى مؤشرات وتوقعات إيجابية تجاه الاقتصاد الجزائري من مؤسسات دولية عديدة والتي كان أخرها توقعات معدلة صادرة من صندوق النقد الدولي بنمو الاقتصاد الجزائري للعام الجاري 2022 إلى 4.7 بالمائة ومتخطية توقعاته السابقة كما أن تقدير رفيع المستوى من رئيس مجموعة البنك الدولي، لقوة لمقاومة الاقتصاد الجزائري في مواجهة الصدمات الخارجية يبعث برسائل مشجعلة للمستثمرين في دول الخليج والدول العربية.

تقارب المستثمرين

يذكر أن منتدى المستقبل للاستثمارات العربية تأسس في اليوم الأخير لعام جائحة كورونا 2020، لمعالجة الثغراتوسد الفجوات في تقارب المستثمرين في الدول العربية، بهدف دعم تطلعات شعوب المنطقة اعتمادا ًوارتكاناً على الدور المحوري للاستثمارات العربية. وتجنباً لتداعيات الأزمات العالمية ذات المردود السلبي على الاقتصادات العربية. لاسيما في قطاعات التعليم، والصحة، والزراعة، والأغذية، والبيئة، والطاقة المتجددة. حيث يعد المنتدى منصة إعلامية للترويج لفرص الاستثمار وعرض المشاريع والأفكار المبتكرة بما يدعم مسيرة الإعلام الاقتصادي في الدول العربية.

ترويج المشاريع

ويمكن للمستثمرين من دول الخليج والمستثمرين في الجزائر عرض اهتماماتهم خلال الاسبوع والترويج لفرص الاستثمار دونما أي تكاليف مادية أو شروط من خلال التواصل على بيانات الاتصال التالية :

Email : [email protected] M: 00971529320204

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.