طيران الإمارات تستأنف تشغيل رحلاتها إلى مالطا عبر لارنكا

0 9

دبي: سفر نيوز

أعلنت طيران الإمارات أنها سوف تستأنف تشغيل رحلاتها إلى مالطا، عن طريق لارنكا في قبرص، اعتباراً من 14 يوليو (تموز)، وبمعدل 3 رحلات أسبوعياً. وبذلك توسع الناقلة شبكتها في أوروبا إلى 34 وجهة، وتوفر لعملائها من مختلف محطاتها العالمية مزيداً من خيارات السفر عبر دبي.
وبفضل برنامج التطعيم الناجح وانخفاض أعداد الإصابات اليومية بفايروس “كوفيد-19” في دولة الإمارات العربية المتحدة، أعلنت مالطا رسمياً ترحيبها بالسياح القادمين من الدولة منذ مطلع يونيو الجاري. وتشتهر مالطا بشواطئها الجميلة ومواقعها الأثرية المتنوعة، وأصبح الآن بإمكان العملاء في دولة الإمارات السفر إلى واحدة من أكثر الوجهات جاذبية في البحر الأبيض المتوسط من دون حاجة إلى حجر صحي.
وسوف تعمل الرحلات من وإلى مالطا عبر لارنكا، التي تخدمها طيران الإمارات حالياً بطائرة بوينج 777-300ER بتقسيم الدرجتين: 42 مقعداً يتحول إلى سرير مستو في درجة رجال الأعمال و386 مقعداً مريحاً في الدرجة السياحية.
وسوف تغادر رحلة طيران الإمارات “ئي كيه 109” مطار دبي الدولي في الساعة 8 صباحاً، أيام الأحد والأربعاء والجمعة، وتصل إلى لارنكا في الساعة 11:10 صباحاً، ثم تغادرها في الساعة 12:20 ظهراً لتصل إلى مالطا في الساعة 2:05 بعد الظهر. أما رحلة العودة “ئي كيه 110″، فتقلع من مالطا في الساعة 3:35 عصراً، وتصل إلى لارنكا في الساعة 7 مساءً، ثم تغادرها في الساعة 8:10 مساءً لتصل إلى دبي في الساعة 1:05 صباح اليوم التالي. ويمكن لعملاء طيران الإمارات الوصول بسهولة إلى العديد من المدن في أوروبا بموجب اتفاقية الرمز المشترك بين الناقلة و”إير مالطا”.
ومع تزايد أعداد الوجهات الدولية التي تخفف قيود الدخول، تواصل طيران الإمارات توسيع خدماتها لتوفير مزيد من الخيارات والراحة لعملائها، الذين يمكنهم التخطيط للسفر عبر شبكة طيران الإمارات إلى أكثر من 30 مدينة في 20 دولة فتحت أبوابها للسياحة والأعمال من دون الحاجة لحجر صحي. وفي يوليو (تموز) المقبل سيزيد عدد الرحلات التي تسيّرها طيران الإمارات على 280 رحلة أسبوعياً، من دبي إلى مدن في أوروبا والولايات المتحدة والشرق الأوسط وأفريقيا وغيرها من الجزر السياحية من دون تكلفة أو إزعاج الحجر الصحي.
ومنذ استئنافها الأنشطة السياحية بأمان في يوليو (تموز)، حافظت دبي على مكانتها واحدة من أكثر وجهات العطلات شعبية في العالم، خصوصاً خلال فصل الشتاء، حيث تواصل استقبال زوارها من رجال الأعمال والسياح الدوليين، وتقدم لهم مجموعة متنوعة من التجارب ذات المستوى العالمي. وكانت دبي أيضاً واحدةً من أوائل المدن في العالم التي حصلت على ختم السفر الآمن من المجلس العالمي للسفر والسياحة WTTC، ما يعدّ شهادة على شمولية وفعالية تدابير دبي لضمان صحة الضيوف وسلامتهم.
ويتعين على عملاء طيران الإمارات المسافرين إلى مالطا، من سن 5 سنوات، إبراز شهادة سلبية لاختبار “كوفيد-19” أجري في غضون 72 ساعة عند وصولهم إلى مالطا. كما ينبغي عليهم أيضاً تقديم “نموذج موقع الراكب PLF” وشهادة اختبار “كوفيد-19” سلبية عند عمل إجراءات السفر ليتم قبولهم على الرحلات المتجهة إلى مالطا. ويُطلب من المواطنين المالطيين الذين تم تطعيمهم بالكامل، أو حاملي تصاريح الإقامة في مالطا، تقديم شهادة تطعيم مالطية بدلاً من شهادة اختبار “كوفيد-19” السلبية عند العودة إلى مالطا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.