كانون الشرق الأوسط تمنح السعودي عباس الخميس الجائزة الكبرى لمسابقة لحظات تستحق التوثيق في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا ضمن فعاليات إكسبو 2020 دبي

0 18

الرياض – سفر نيوز

 

 أعلنت كانون الشرق الأوسط وتركيا، المزود الرسمي لخدمات الطباعة والتصوير في إكسبو 2020 دبي، عن أسماء الفائزين بمسابقة لحظات تستحق التوثيق، التي تركز على مواضيع الاستدامة. وانطلقت المسابقة العام الماضي بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، بهدف توظيف السرد البصري خلال الحدث العالمي الأبرز، سعياً لإحداث تغيير إيجابي يعزز الوعي بأهمية حماية البيئة. 

ودَعَت كانون عشاق التصوير الفوتوغرافي لالتقاط صورٍ تستعرض ما يمثله مستقبل الكوكب بالنسبة لهم، بما ينسجم مع أبرز موضوعات إكسبو 2020 دبي، مع التركيز على التنمية المستدامة. كما وجّهت العلامة المشاركين في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا إلى تقديم خمس صور ضمن أربع فئات رئيسية مرتبطة بالقضايا العالمية في مجال الاستدامة، هي الاستدامة الاقتصادية والإنسانية والبيئية والاجتماعية، حيث تنقسم فئات المشاركة إلى اللحظات التي تصنعنا (الجانب البيئي) واللحظات التي تشفينا (الجانب الإنساني) واللحظات التي تنقذنا (الجانب الاجتماعي) واللحظات التي تطورنا (الجانب الاقتصادي). وتم تقييم المشاركات التي قدمها المتسابقون من قبل لجنة دولية مكونة من أبرز الخبراء، بمن فيهم فيونا شيلدز، رئيسة قسم التصوير في مجموعة جارديان نيوز أند ميديا؛ وكاثي موران، نائبة مدير التصوير في مجلة ناشيونال جيوغرافيك؛ وعايدة مولونه، سفيرة كانون ومؤسِسة ومديرة آديس فوتو فيست؛ وبرنت ستيرتون، سفير كانون وكبير المصورين في جيتي إميجز؛ ومحمد محيسن، سفير كانون ومصور ناشونال جيوجرافيك حائز على جائزة بوليتزر ومؤسس إيفري داي ريفيوجيز. 

توظيف الإبداع لإحداث تغيير إيجابي 

وأعلنت كانون عن فوز عباس الخميس من المملكة العربية السعودية بالجائزة الكبرى من فئات المسابقة الأربع التي تركز على الاستدامة، بهدف التوعية بالقضايا البيئية التي تواجه الكوكب وسكانه. وحاز الخميس على جائزة كبرى بقيمة 8000 دولار ، فضلاً عن فرصةٍ متميزة للمشاركة في حفل توزيع الجوائز في إكسبو 2020 دبي، لمهارته في استخدام السرد المرئي لتشجيع الناس على المساهمة في التنمية المستدامة. 

وتمّ اختيار الفائز الرئيسي والفائزين ضمن كل فئة بالإجماع من قبل لجنة التحكيم، بينما كان التصويت لاختيار الفائز بجائزة اختيار الجمهور مفتوحاً لتحديد أفضل مصور مشارك من قبل الجمهور الذي أجمع على فوز المصور المصري والمقيم قي قطر محمد نجيب نصر. أمّا الفائزون الآخرون ضمن كل فئة، فهم: 

  

وتعليقاً على الموضوع، قال فينكاتاسوبرامانيان هاريهاران، المدير التنفيذي لكانون الشرق الأوسط وتركيا: “يسرّنا الإعلان عن الفائزين في مسابقة لحظات تستحق التوثيق، المبادرة الاستثنائية التي قدمتها كانون بالتعاون مع إكسبو 2020 لتعزيز جهود التنمية المستدامة من خلال فن التصوير الفوتوغرافي. ونودّ أن نشكر جميع المشاركين على استثمار وقتهم وطاقتهم في هذه المبادرة الرائعة في سبيل قضيةٍ نبيلة، ونحن ممتنون لأعضاء لجنة التحكيم المتميزة الذين اجتمعوا لتسليط الضوء على موضوع الاستدامة الأساسي في سياق مواضيع مختلفة وشاركونا ما يحملونه من خبراتٍ ومعارف. وتمحور هدف هذه المسابقة حول أهمية الاستدامة في جميع مجالات الحياة، مع التركيز على التأثير الذي تحمله جهود اليوم لبناء عالم أفضل مستقبلاً”. 

وتُعدّ المسابقة جزءاً من سلسلة فعاليات إكسبو 2020 دبي وبرامجه التفاعلية، حيث تركز على قوة الصور في إبراز الأفكار الملهمة والمؤثرة والحفاظ عليها ومشاركتها مع العالم. من جانبه، صرّح سعادة علي بن ثالث، الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي: “كان من دواعي سرورنا التعاون مع كانون وإكسبو 2020 دبي، لتسليط الضوء على مدى أهمية الاستدامة لكوكبنا وسكانه من خلال هذه المبادرة الإبداعية. ويحمل التصوير الفوتوغرافي القدرة على تحريك مشاعر المشاهدين وتحفيزهم على التحرّك كما شهدنا من خلال المشاركات المتنوعة، ونهنئ جميع الفائزين بالمسابقة”.

بدورها، قالت مرجان فريدوني، الرئيس التنفيذي لتجربة الزائر في إكسبو 2020 دبي: “يحمل الفن والإبداع قوةً حقيقية لإحداث تغيير إيجابي، ويتجسد ذلك من خلال مشاركات المصورين في مسابقة لحظات تستحق التوثيق من كانون. وتنسجم هذه المسابقة مع موضوعات إكسبو 2020 دبي، وهي الاستدامة والتنقل والفرص، ومع ركائز كانون المتمثلة في مستقبل الكوكب ومستقبل سكانه ومستقبل الإمكانيات، ما ساهم بزيادة التركيز على قضايا الاستدامة في مختلف مجالات الحياة. نقدّم أحرّ التهاني للفائزين ونشكر كانون على طرح مبادرةٍ تعالج قضيةً بالغة الأهمية، من خلال توفير منصة إبداعية مفتوحة للجميع”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.