بانكوك، تايلاند:سفر نيوز

على ضفاف نهر تشاو فرايا المهيبة، وفي قلب المنطقة الإبداعية بالعاصمة بانكوك، تبرز مجموعة من المباني المتدرجة، والمتصلة بسلسلة من المساحات الداخلية والخارجية، وساحاتٍ هادئة، ومطاعم نابضة بالحياة. إلى جوارها مساحاتٌ مزينةٌ بالأعمال الفنية، والصالات الفاخرة، والمساحات الخضراء الاستوائية الغنية المحاطة بالصوت العذب للمياه، والتراسات الخارجية المفتوحة. مرحبًا بكم في فندق فورسيزونز بانكوك نهر تشاو فرايا الجديد كلياً.
وبهذه المناسبة، قال كريستيان كليرك، رئيس العمليات الفندقية العالمية في فنادق ومنتجعات فورسيزونز “لطالما تطلعنا إلى عودة فورسيزونز إلى عاصمة تايلاند، وأقل ما يقال عنها أنها مذهلة”. مضيفاً “ضيوفنا ستغمرهم الدهشة بالتصاميم الرائعة، وخيارات المطاعم العالمية، والمنتجع الصحي العصري. وكما هو الحال دائماً، ستكون خدمة فريق فورسيزونز البديهية التي لا مثيل لها هي محور كل ذلك. وبفضل شركائنا المساهمين الرواد في شركة كاونتري هولدنغز غروب ببلك، يجمع هذا الفندق الرائع كل ما يتوقعه الضيوف من فورسيزونز في تايلاند وحول العالم”.
الفندق الجديد هو الفندق الرابع ضمن مجموعة فنادق ومنتجعات فورسيزونز في تايلند، ويتميز بواجهته المائية التي تمتد لمسافة 200 متر (650 قدماً) على طول شارع شاروينكرونغ الشهير، أمام نهر تشاو فرايا، ويبعد 40 دقيقة من مطار سوفارنابومي الدولي، وسيتيح للمسافرين القادمين من الخارج وأهالي المدينة فرصة فريدة للتواصل معاً، واستكشاف المعالم المحلية المثيرة.
يضم الفندق الجديد 299 غرفة، ومطاعم متنوعة، وصالات، ومساحات مذهلةٍ لتنظيم المناسبات، بالإضافة إلى المنتجع الصحي العصري غير المسبوق. كذلك، يضم المجمع 366 وحدة فورسيزونز سكنية خاصة سيتم تدشينها عام 2021م.
لوبوش بارتا، المدير العام، الذي بدأ مسيرته المهنية في فورسيزونز في بانكوك منذ 16 عاماً مضى، وشغل مؤخراً منصب المدير العام المشرف على الافتتاح في فندق فورسيزونز سيؤول، لخص تجربة الفندق الجديد بقوله “كما هي مدينة بانكوك، يخبئ فندق فورسيزونز الجديد الكثير من المفاجآت لضيوفه؛ من مشاهد النهر الأخاذة وتفاصيل الديكورات والتصاميم الحافلة بالتفاصيل إلى الكوكتيلات المثالية ومجموعة الأعمال الفنية المميزة. كذلك، نحن نتطلع إلى تقديم تجارب بطابعٍ شخصيٍ ضمن بيئة آمنة وموثوقة من خلال برنامج الصحة والسلامة المُعزز في فنادق ومنتجعات فورسيزونز حول العالم “الريادة بعناية”، مدعوماً بخدمة فورسيزونز التي لا تضاهى ضمن أجواء ضيافةٍ رائعة”.
يقع فندق فورسيزونز بانكوك ضمن مبانٍ صممتها شركة هاملتونز إنترناشونال للهندسة. أما داخلياً، فيشير جان ميشيل غاتي، رئيس فريق التصميم بشركة دنستون، إلى أن “تصاميم الفندق تتسم بالدراماتيكية في بعض الأحيان، والدفء في أحيانٍ أخرى، لكنها دوماً تتميز بالجاذبية، حيث توفر الأسقف المرتفعة ، والجدران الزجاجية المزيد من الرحابة، بينما تحاكي أحواض السباحة والمياه المتدفقة الحركة الدؤوبة لنهر تشاو فرايا. أما التصميم الداخلي، فتتناغم تفاصيله بالكامل مع جمال الطبيعة التايلاندية وسحر مدينة بانكوك، ويضبط هذا الإيقاع الجميل مجموعات فنية كان غاتي قد أشرف بنفسه على اختيارها. واحتفاءً بالحرف الفنية الأسطورية التي تتميز بها البلاد، تستعرض مساحة ART الفنية التي صممت بالشراكة مع MOCA Bangkok وتمتد من الردهة حتى النهر قاعة فنية مخصصة لعرض الأعمال الفنية المعاصرة لفنانين تايلانديين.
وجهة فريدة لتناول الطعام بتنوعٍ عالمي
يسعى فندق فورسيزونز بانكوك للارتقاء ببرنامج المأكولات والمشروبات من خلال فريق الأحلام من خبراء المطابخ، وتصميم الغرف وخدمات الضيافة المبتكرة لتطوير مجموعة من تجارب الطعام والشراب الأصيلة، مع فريقٍ من ألمع الطهاة المهرة، وخبراء المشروبات، يقودهم الشيف التنفيذي أندريا أكوردي – الذي عمل سابقاً في فورسيزونز هونج كونج الحائز على ثمانية نجوم ميشلان، والشيف التنفيذي الفرنسي الخبير في المعجنات، بروس ترويت، بالإضافة إلى خبراء متخصصين في فنون الطهي في كل مطعم. ويضم الفريق كذلك، فيليب بيشوف، الذي كان سابقاً خبير تحضير العصائر في بار مانهاتن المعروف في سنغافورة، وهو يترأس الآن برنامج المشروبات بالفندق.
تم تصميم جميع المطاعم من قبل فريق  AvroKoالشهير، باستثناء المطعم الصيني المميز الذي صممه جان ميشيل غاتي. وتشمل هذه التجارب:
• يو تينغ يوان (御庭院) – يقدم مأكولات كانتون الأصيلة وسط حدائق غنّاء، وبركة ماءٍ متلألئة. لمعرفة المزيد عن Yu Ting Yuan ورئيس الطهاة تشي شاوغي، وفريقه ذو الخبرة العالية، فضلاً اضغط هنا.
• ريفا ديل فيوم ريستورانتي – رئيس الطهاة إنريكو ماريتان وفريق الطهي الخاص به يرحبون بالضيوف بالعبق الزكي والنكهات الطيبة للأطباق الإيطالية المستوحاة من المأكولات المحلية الإيطالية، والتي تقدم للضيوف على طول التراسات الممتدة على ضفاف النهر، التي تذكرنا ببحيرة كومو الإيطالية. لمعرفة المزيد عن مطعم ريفا ديل فيوم ريستورنتي، فضلاً اضغط هنا.
• براسيري بالمير – إطلالة خلابة أخرى على ضفاف النهر. يتميز هذا المقهى المستوحى من الطراز الفرنسي بأجواء مريحة يستمتع فيها الضيوف بأطباق البراسيري الكلاسيكية، وبالأخص الأسماك، والمأكولات البحرية، بما في ذلك، المحار الشهي والمشروبات المتنوعة. لمعرفة المزيد عن براسيري بالمير ورئيس الطهاة نيكولاس راينال، فضلاً اضغط هنا.
• بي كيه كيه سوشال كلوب – يستلهم هذا المكان السحر الأسطوري لبوينس آيرس، ويتميز بقائمة كوكتيلات حصرية، والمشروبات النادرة، وتشكيلة مميزة من السيجار، ما يجعله إحدى أبرز الوجهات الراقية على مستوى القارة الآسيوية. لمعرفة المزيد حول ، وخبير تحضير العصائر الرئيسي الحائز على جائزة فيليب بيشوف، فضلاً اضغط هنا.
• ذا لاونج – هنا ملتقى الزوار من أنحاء العالم مع مضيفيهم المحليين. يعد ذا لاونج وجهة للقاءات السريعة والاستمتاع بشاي بعد الظهيرة والوجبات الخفيفة.
• كافيه ماديلين – هنا يستعرض الشيف التنفيذي بروس ترويت وفريقه المسؤول عن المعجنات خبراتهم وفنونهم. كافيه ماديلين هو متجر معجنات ومقهى بنكهة محلية، وهو يوفر جلساتٍ داخلية وخارجية، بالإضافة إلى خدمة الطلبات الخارجية.
الأجنحة والغرف ذات التصميم الخاص
تتميز هذه الغرف والأجنحة العصرية بطابعٍ منزليٍ دافئ معززٍ باللمسات التايلندية، وتوازن بين العناصر الجمالية المعاصرة والميزات التقنية، وراحة فورسيزونز المميزة. وتوفر الأسقف المرتفعة والجدران الزجاجية مساحة فسيحة، في حين تعكس المسطحات المائية والمياه المتدفقة الحركة المستمرة لنهر تشاو فرايا.
ومن بين أماكن الإقامة المتاحة، توفر الأجنحة مع الشرفات أقصى درجات الفخامة والرحابة، حيث تتميز بشرفاتٍ مفروشة تطل على مناظر طبيعية خلابة، ومساحةٍ تكفي لاستضافة حفل عشاءٍ خاص. أما الأجنحة الرئاسية، والتي تبلغ مساحة كلٍ منها 450 متراً مربعاً (4800 قدم مربع)، فقد تكون العنوان الأرقى في بانكوك، مع جدران زجاجية تمتد على طابقين لتمنح الضيوف إطلالات الطابق العاشر المميزة على نهر تشاو فرايا، مع منطقة معيشة واسعٍة مفتوحٍة على بارٍ خاص، بالإضافة إلى مطبخ، وحتى ثلاث غرف نومٍ، مع تراسٍ كبيرٍ وحمام سباحةٍ خاص.
لنلتقي في فورسيزونز
من اللقاءات  إلى المناسبات الكبيرة، يوفر فندق فورسيزونز بانكوك مجموعة من الخيارات لمنسقي الاجتماعات، ومنظمي المناسبات، وحفلات الزفاف على مساحة تزيد عن 3,800 متر مربع (41,000 قدم مربع)، جميعها من تصميم جان ميشيل غاتي. تشمل الغرف الرحبة، والقابلة للتقسيم تراساتٍ خارجية وحدائق مجاورة مع إطلالات بانورامية على النهر. فريق فورسيزونز من خبراء الطعام والمناسبات على استعدادٍ تام لتجسيد رؤية المستضيف في بيئةٍ آمنة، يتم فيها التركيز على كافة التفاصيل، وتنفيذها بكل عناية.

المنطقة المميزة هي قاعة فورسيزونز الكبرى التي تبلغ مساحتها 800 متر مربع (8,600 قدم مربع)، وتتميز بمدخلٍ خاصٍ، ومنطقة الإعداد والتجهيز للمناسبات، وأسقف داخلية مرتفعة، مع تراس خارجي مخصصٍ للقاعة. ويمكن تقسيم القاعة إلى قسمين.
في الحديقة الشتوية التي يغلب عليها الطابع المنزلي، توفر القاعة الأصغر حجماً 425 مترًا مربعًا (4575 قدمًا مربعًا) بالإضافة إلى شرفة مطلة على حديقة. يستضيف كونزيرفاتوري كيتشن الفريد حتى 200 ضيف للمناسبات الإبداعية أو الاستراحات ما بين الاجتماعات. وتتضمن المنطقة أيضاً أربعة غرف ستوديو إضافية تكمل جناح غرف الاجتماعات.
يمكن للمقبلين على الزواج ومنسقي المناسبات وحفلات الزفاف التواصل معنا عبر meeting.bangkok@fourseasons.com ليبدؤوا التخطيط.
قريباً: المنتجع الصحي العصري في فندق فورسيزونز بانكوك
على مساحةٍ خاصة تبلغ 2,500 متر مربع (26900 قدم مربع)، تم تصميم المنتجع الصحي العصري ليقدم خدماته من خلال ثلاثة مسارات للعافية، طابقين من الابتكار، ووجهة واحدةٍ شاملة.
وتشير ساندي جوهانسن، المدير الأول للسبا “نحن نولي اهتماماً بالغاً لكافة جوانب المنتجع الصحي بناء على مفهوم أفكار الذهن  (الروحانية)، والجسد  (سبا)، والحركة (اللياقة البدنية)”. مضيفة “مع ساحة النخيل Palm Courtyard في الوسط، يبدو السبا وكأنه واحة حقيقية للرفاهية في قلب واحدةٍ من أكثر مدن العالم ازدحاماً، حيث سيجد كل ضيفٍ الصفاء، والاسترخاء، والحيوية، حتى مع أقل اندماجٍ مع  فريقنا من المعالجين المهرة وخبراء الصحة والعافية المتفانين”.
يضم السبا جناحاً فخماً مع حمامٍ خاص وحديقةٍ داخلية، بالإضافة إلى ثماني غرف علاجٍ إضافية، ويشتمل على منطقة استشارة فسيحة مع لاونج للاسترخاء. كذلك، يقدم السبا خدمات التزيين، وصالون الحلاقة، وصالون الأظافر. من جانبٍ آخر، يقدم السبا خدمات اللياقة البدنية من خلال صالة ألعاب رياضية عصرية مضاءةٍ بشكلٍ طبيعي، واستوديو مخصص للذهن  والجسد  مع فصول دراسية مفتوحة وأخرى خاصة، وحمام سباحةٍ بطول 30 متراً (98 قدماً).

منطقة الإبداع في بانكوك
يقع فندق فورسيزونز بانكوك في قلب الحي الأكثر شهرة في المدينة، على امتداد طريق شاروينكرونج التاريخي، وبجوار من الشوارع والأزقة الصغيرة،  تشهد نهضة مستمرة مع المطاعم والبائعين المنتشرين على أطراف الشارع، إلى جانب أصحاب الحرف التقليدية، والفنانين المعاصرين الجريئين. كذلك، تنتشر الأكشاك الصغيرة للسلع المصنعة يدوياً، وإلى جانبها نخبة من المتاجر التي تقدم المصممين.
على طول نهر تشاو فرايا، يمكن لضيوف فندق فورسيزونز التوجه إلى “إيكونسيام”، أحدث وأرقى مركز تسوقٍ في المدينة، مع إمكانية الوصول مباشرة من الرصيف النهري التابع للفندق أو الاستعانة للتجول في قنوات النهر والمطابخ العائمة والمعابد القديمة وأرصفة الصيد الساحرة.
لست متأكدا من أين تبدأ؟ يمكن لفريق الكونسيرج في فندق فورسيزونز ترتيب جولات برية أو بحرية بصحبة مرشدين، وذلك بما يتناسب مع اهتمامات كل ضيف.