فينيكس تطلق خدمات التنقل الخفيف الأولى المرخصة في مملكة البحرين 

0 24

 

البحرين:سفر نيوز

أعلنت فينيكس، الشركة الرائدة في تشغيل خدمات التنقل الخفيف في الشرق الأوسط، عن إطلاق خدماتها في البحرين بصفتها أول شركة مرخّصة لتشغيل خدمات التنقل الخفيف في المملكة. ويأتي ذلك بعد توقيع وزارة المواصلات والاتصالات مرسومها الوزاري الأخير القاضي بمباشرة خدمات التنقل الخفيف المشترك في البحرين. وبالتعاون مع شركة المباني، أطلقت شركة فينيكس، الرامية إلى تعزيز الإمكانيات الحضرية ودفع المجتمعات نحو الأمام، عملياتها في مجمع الأفنيوز، وهو الوجهة الأولى للتسوق والترفيه في البحرين الذي يحتلّ موقعًا استراتيجيًا على الواجهة البحرية في قلب العاصمة المنامة. هذا وسيتم توسيع نطاق خدمات فينيكس تدريجيًا ليشمل المجمعات الأخرى بالتنسيق مع وزارة المواصلات والاتصالات والبلديات الحكومية في البحرين. 

 

ومنذ تفشي جائحة كورونا (كوفيد-19)، سرعان ما برز التنقل الخفيف باعتباره أكثر أشكال التنقل المشترك أمانًا في جميع أنحاء العالم. وفي منتصف نوفمبر 2020، تم افتتاح شركة فينيكس لإطلاق العنان للتجارة المؤثرة في ظل الجائحة وتمكين المدن والبلدان من تحريك عجلة النشاط الاقتصادي الآمن. 

 

وفي هذا السياق، علّق جايديب دانوا، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة فينيكس، قائلاً: “لا شكّ أنّ الدول والحكومات في جميع أنحاء العالم أدركت الفوائد الاقتصادية والفردية للتنقل الخفيف، لا سيما من جهة تقليل مخاطر الاختلاط بين الأفراد وإطلاق العنان للإمكانات الحضرية الجماعية. ومن هذا المنطلق، برزت حاجة مملكة البحرين الماسّة إلى التنقل الخفيف، بالنظر إلى الكثافة السكانية والازدحام المتزايد الذي تعانيه. وبالتالي، دعمت الدولة سوق الاستثمار في التنقل الخفيف من خلال إقرار السياسات التنظيمية المتقدمة، ووضع خطة مرحلية لتطوير البنية التحتية، واتباع نهج متين للشراكة بين القطاعين العام والخاص. ومن جهتنا، نفتخر بكوننا الشريك الأول للمملكة في مجال التنقل الخفيف، ونحن نعوّل على نجاح هذا السوق في البحرين، لأننا على يقين من أن خدماتنا ستعود بالفائدة الفورية على المجتمع باعتبارها الوسيلة الأكثر أمانًا للتنقل المشترك في ظل جائحة كورونا (كوفيد-19)”. 

 

وتجدر الإشارة إلى أن فينيكس سجّلت نموًا سريعًا بصفتها شركة رائدة في سوق دول مجلس التعاون الخليجي، كما وأطلقت العنان للإمكانات الحضرية مدينة تلو الأخرى. وتعدّ البحرين الدولة الثالثة التي تشغّل فيها الشركة عملياتها، في حين أن المنامة هي المدينة الخامسة التي تتعاون معها فينيكس في دول مجلس التعاون الخليجي، لتنضمّ بذلك إلى الإمارات العربية المتحدة وقطر. وتتوفر السكوترات الكهربائية في مجتمعات أبوظبي، والفجيرة، ورأس الخيمة في الإمارات العربية المتحدة، والدوحة في قطر، وحاليًا في المنامة في البحرين. 

 

وأضاف أي كيو سايد، الشريك المؤسس والمدير التنفيذي لقسم التقنية في فينيكس: “نضع نصب أعيننا هدفًا جريئًا بأن نصبح الشركة الأولى المشغلة لخدمات التنقل الخفيف في دول مجلس التعاون الخليجي بحلول العام 2022. ونحن ممتنّون لشركائنا في دول مجلس التعاون الخليجي، حكومات ومجتمعات، لمساهمتهم في توسيع نطاق خدماتنا وتعزيز مكانتنا في الأسواق الجديدة. ولا بدّ لي من القول إن السوق في المنطقة يعاني فجوة كبيرة على مستوى خيارات التنقل، لذا، تشهد فينيكس ازديادًا لا مثيل له في الطلب على حلول التنقل الخفيف. ويعود ذلك إلى خيارات التنقل المتنوعة التي تقدّمها فينيكس للمستخدمين كخدمات التنقل الخفيف المشترك والخاص. وأودّ أن أغتنم هذه الفرصة لتجديد التزامنا بإرساء المعايير الجديدة على مستوى التنقل الخفيف في المنطقة ومواصلة الاستثمار في التقنيات والابتكارات الجديدة التي من شأنها الإرتقاء بتجربة المستخدم لدينا”. 

 

فينيكس هي الشركة المشغلة لخدمات التنقل الخفيف الأولى في العالم التي تقدم سكوترات إلكترونية مزوّدة بمعقّمات لليدين تضمن سلامة المستخدم. وهي أيضًا الشركة الأولى في الشرق الأوسط التي تقدم خدمة الاشتراك الخاص بالسكوتر الإلكتروني (MyFENIX) التي تتيح للمستخدمين الاستفادة من الجولات غير المحدودة على سكوتر فينيكس الخاص بهم مقابل رسوم أسبوعية أو شهرية ميسورة التكلفة بما يشمل خدمات التأمين والصيانة المجانية. وكانت الشركة قد حازت قبل إطلاقها على أكبر تمويل لرأس المال الاستثماري في مرحلة ما قبل الإطلاق في تاريخ الإمارات العربية المتحدة، حيث حصّلت استثمارًا قدره 3.8 مليون دولار من شركة مانيف موبيليتي. وفي فبراير 2021، حصلت فينيكس على مبلغ إضافي قدره 1.2 مليون دولار من إمكان كابيتال، الصندوق السعودي لرأس المال الاستثماري، وبانثيرا كابيتال، الصندوق الإماراتي لرأس المال الاستثماري، مكملة بذلك مرحلة التمويل الأولي بقيمة إجمالية وصلت إلى 5 ملايين دولار، وتسعى الشركة لدعم مساعي البحث والتطوير والتوسع الإقليمي باستخدام هذا المبلغ. 

 

تمتلك فينيكس أكبر عدد من السكوترات الكهربائية في المنطقة. ويتم تأمين كل جولة على السكوترات لتغطية الحوادث الشخصية، فضلاً عن التأمين ضد المسؤولية تجاه الغير والتأمين على المنتج. تبلغ تكلفة كل جولة على سكوتر فينيكس 0.1 دينار بحريني للدقيقة الواحدة و0.3 دينار بحريني لفتح القفل. وبإمكان المستخدمين الذين يبحثون عن وسيلة تنقل ميسورة التكلفة ومريحة تنزيل تطبيق فينيكس على هواتفهم المحمولة من متجري آي أو أس وغوغل بلاي والاستفادة من سكوترات فينيكس العملية على مدار 24 ساعة في اليوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.